wrapper

قداسات عيد القديسة مورا
ليلة العيد الخميس 24 أيلول: 6:00 مساءًيوم العيد الجمعة 25 أيلول: 10:00 صباحًا، 6:00 مساءً
يعود الطلاب الاكليريكيين من أبرشيتنا الى الإكليريكية البطريركية المارونية – غزير، التي تضمّ طلّاب شباب من مختلف الابرشيات المارونية الذين يرغبون في تكريس ذواتهم للخدمة الكهنوتيّة، وحيث تتم تنشئتهم تنشئة ملائمة تتكامل فيها التربية الإنسانيّة
تركيب الصليب على قبة كاتدرائية مار شربل – إهدن
تمّ تركيب الصليب على قبة كاتدرائية مار شربل – إهدن الأربعاء 9 أيلول. وتجدر الإشارة إلى أنّ أعمال البناء ما زالت مستمرّة بفضل المتبرّع السيد أنطونيو فرنجية (السنيور)، فليكافئه الرب على كل عطاياه.
رعية إهدن - زغرتا تحتفل بالقداس الإلهي لراحة نفس المرحومة الأخت كلمنتين بربر الشيخا الدويهي (راهبات القديسة تريزيا الطفل يسوع المارونية)
احتفل المونسنيور اسطفان فرنجية بالذبيحة الإلهية لراحة نفس المرحومة الأخت كلمنتين بربر الشيخا الدويهي من جمعية راهبات القديسة تريزيا الطفل يسوع المارونية بمعاونة الخوري ايلي زيدان الدويهي وبحضور جمع من الأخوات الراهبات من مختلف الرهبانيات وحشد من
نداء طويل من البابا فرنسيس إلى اللبنانيين ومسؤولي البلاد
أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين يوم الأربعاء 2 أيلول 2020وجّه البابا فرنسيس اليوم أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين نداءً طويلاً للبنانيين والمسؤولين فيه وكل ّالمجتمع الدوليّ، بعد أن قبّل العَلَم اللبناني الذي رآه عن بعد يحمله أحد الكهنة بين
برنامج القداسات في رعية إهدن – زغرتا
كنيسة مار جرجس – إهدن:الأحد: 7:30 – 10:00 – 11:30 صباحًا – 6:00 مساءًالإثنين – السبت: 7:30 - 11:15 صباحًا – 6:00 مساءًكنيسة مار بطرس وبولس – إهدن:الأحد: 7:00 – 9:00 - 10:30 صباحًا الإثنين – السبت: 7:00 صباحًا – 6:00 مساءًكنيسة مار الياس – إهدن:
مبادرة
"ما في شي أقوى من محبتنا" مبادرة أطلقتها رعية اهدن – زغرتا بالتعاون مع كاريتاس اقليم اهدن - زغرتا لتساعد العائلات الميسورة والمتوسطة الحال العائلات المحتاجة.  بامكانك مساعدة عائلة محتاجة أو أكثر بمبلغ شهري يتراوح حسب حجم العائلة وحاجتها أو تقدم أي
صلاة البابا فرنسيس إلى السيدة مريم العذراء من أجل مرضى وباء كورونا
يا مريم،يا من تشعّين دائمًا في طريقنا،علامة للخلاص والرجاء،إنّنا نضع ثقتنا فيك، يا صحّة المرضى،يا من شاركت آلام يسوع، بقرب الصليب،محافظة على إيمانك ثابتًا. أنت، يا خلاص الشعب الروماني،تعرفين حاجتنا في هذه الأيام،ونحن واثقون بأنكِ ستلبي طلباتنا،لأنّه
الإثنين, 14 September 2020 00:00

صلاة الصباح: زمن الصليب

- أَلمجدُ للآبِ والإبنِ والرُّوحِ القُدُس من الآنَ وإلى الأَبد. آمين.

 

-  أهِّلنا، يا ربّ، في صباحِ مجيئِكَ، يومَ يَنْتَصِبُ عَرْشُ جلالِكَ، ويَدْخُلُ الأبرارُ بأيديهم هداياهُم، رافلين بحُلَلهم، مُشعِّين بوجوههم، مُنشدينَ المجدَ بأفواههم، أن نختلطَ بهم، فندخُلَ مَعَهُم إلى فِردوسِكَ المجيد، وبينَهم نَرفَعَ المجد إليكَ وإلى أبيكَ وروحِكَ القُدُّوس، إلى الأبد. آمين .

 

- إرحمنا اللّهمَّ واعضُدنا. إمنحنا، أيُّها الرّبُّ إلاله، ببِركات يومِ الأحد المُقدّس، يومِ قيامَتِكَ المجيدة، أزمنةَ أمنٍ وسلام، فنُسبِّحكَ مع الجموعِ العُلويّة، هاتفين بمجدك وشُكركَ، الآن وكلّ أوانٍ وإلى الأبد.

 

رؤيا يوحنّا: من الفصل 19

* إنَّ لإلهِنا الخلاصَ والمَجْدَ والقُدْرَة لأنّ  أحــكـامَـهُ حـــقٌّ وعَـــدْلٌ.

** سَبِّحــوا إلـهنــا يــا جَميعَ عِبــادِهِ والذين يَتَّقــونَهُ صِغـارَهُمْ وكِبـارَهُـمْ.

* فإنَّ الرَّبَّ إلهَنا القديرَ قدْ مَلكْ فلْنَبْتَـهِــجْ ونـفـرَحْ  ولِنُشِدْ بِمَجْدِهِ.

** لإنَّ عُرْسَ الـحَمَـلِ قـــدْ حَــضَـــرَ وعَــروسَــهُ قــدْ هـــيـّأتْ  نـفْسَـهــا، وأوْتيَتْ أنْ  تَلْبَسَ  بَزًّا  بَهيًّا  نقيًّا.

* طوبى للمدْعُوِّيْن إلى وَليمَةِ عُرْسِ الحمَل هَلِلُويا. هَلِلويا. هَلِلويـا.

*و** أَلمجدُ لِـلآبِ والابنِ والروحِ القدسْ مِــنَ الآنَ وإلـى أَبَــدِ الآبـدِيــن.

 

تسبحة النور لمار افرام:

اللازمة: أشْرَقَ النُّورُ على الأبْرارْ والفَرَحُ على مُسْتَقِيمي القُلُوبْ.

 

- يَسوعُ رَبُّنـا المَسيحْ أشْرَقَ لَنا مِنْ حَشـا أبيه

فجاءَ وأنقذَنــا مِـنَ الظُلْـمَهْ وَبِنورِهِ الوَهّـاجِ أنـارَنـا

 

- إنـدَفَـقَ النَّهارُ على الـبَـشَـرْ وانهزمَ سُلْطـانُ الليــلْ

مِــنْ نُــورِهِ شَـــرَقَ عـلينا نُور وأنارَ عيونَنا المُظْلِمَـة

 

- سَنِيَّ مَجْدِهِ أفاضَ على المَسْكونَهْ وأنارَ اللُجَـجَ السُفْلـى

ماتَ المَــوتُ وبادَ الظّلامْ وتحطّمَتْ أبوابُ الجَحــيــمْ

 

- وأنار جـمـيــعَ البرايا وَمُظلِمَةً كانتْ مُنْذُ القَديـمْ

قامَ الأمواتُ الراقِدونَ في التُرابْ ومَجَّدوا لأنّهُ صارَ لَهُم مُخَلِّصْ

 

- عَمِـلَ خَلاصًا وَوَهَـبَ لَنا الحَياة وَصَعِـدَ إلى أبيهِ العَـلِيّ

وَإنّهُ آتٍ بمجــدٍ عَظيمْ يُنيرُ العيونَ التي انتَظَرَتْـه

 

اللازمة: أشْرَقَ النُّورُ على الأبْرارْ والفَرَحُ على مُسْتَقِيمي القُلُوبْ.

 

 

- إرْحَمْنا اللّهُمَّ واعضُدْنا. إهْدِنا، أيُّها الرّبُّ الإله، إلى ميراثِكَ الأبَدي، طَيِّباتِ نورِكَ الذي لا يَزول، وأعِدَّنا لأن نَلقاكَ بِدالَّة، في صَباحِكَ العظيم الرّهيب، وملءُ أفواهِنا أصواتُ النَّصْرِ والتَّسبيح، لَكَ ولأبيكَ وروحكَ القُدُّوس، إلى الأبد.

 

- فَلْنَشْكُرِ الثالوثَ الأَقدَسَ والممَجَّدَ ولنسجدْ لَهُ ونُسَبِّحُهُ الآبَ والابنَ والروحَ القُدُس. آمين.

- كيرياليسون، كيرياليسون، كيرياليسون.

- قدِيشاتْ آلوهو، قدِيشاتْ حَيلتونو، قدِيشاتْ لومويوتو.

- مْـشِـيـحـو دْقـُـمْ مِــنْ بـِـتْ مِــيــتِـهْ، إتـراحَـام عْـلـَيـنْ.

 

- أَبانا الذي في السماوات...

 

- أللّهُمَّ الكائن أبَدًا، والسَّامي الرَّهيب، السّاكِنَ المُستريحَ في القدّيسين، يا مَنْ نَوَّرتَ الصّباح، وَشرَّفْتَ النّهار، وفصلتَ النّورَ عن الظّلام. وَبأمْرِكَ السابق للشّمسِ جَعلتَ للشّمسِ أشِعَّتها. إيّاكَ نُمَجِّد، وإليكَ نَرفَعُ التسابيحَ في هذا الصّباحِ وسَحبِ النّهار، فاقبلها وَاستجِبْ لنا مُرسِلاً إلينا بِبَركاتِكَ الفَيَّاضَة، بِمراحِمِ مَسيحِكَ ، الذي يَجِبُ لَكَ مَعَهُ المَجدُ وَالوَقارُ وَالسُّلطان، وَمَعَ روحِكَ القُدُّوس، الآن وَكُلَّ أوانٍ  وَإلى الأبَد. آمين.

دَخَلَ بِيلاطُسُ مِنْ جَديدٍ إِلى دَارِ الوِلايَة، ودَعَا يَسُوعَ وقَالَ لَهُ: «هَلْ أَنْتَ هُوَ مَلِكُ اليَهُود؟».
أَجَابَ يَسُوع: «أَمِنْ عِنْدِكَ تَقُولُ هذَا، أَمْ قَالَهُ لَكَ عَنِّي آخَرُون؟».
أَجَابَ بِيلاطُس: «أَيَهُودِيٌّ أَنَا؟ إِنَّ أُمَّتَكَ والأَحْبَارَ أَسْلَمُوكَ إِلَيَّ، فَمَاذَا فَعَلْت؟».
أَجَابَ يَسُوع: «مَمْلَكَتِي لَيْسَتْ مِنْ هذَا العَالَم. لَو كَانَتْ مَمْلَكَتِي مِنْ هذَا العَالَم، لَكَانَ حَرَسِي يُحَارِبُونَ لِئَلاَّ أُسْلَمَ إِلى اليَهُود. أَجَل، مَمْلَكَتِي لَيْسَتْ مِنْ هُنَا».
فَقَالَ لَهُ بِيلاطُس: «أَمَلِكٌ أَنْتَ إِذًا؟». أَجَابَ يَسُوع: «أَنْتَ تَقُولُ إِنِّي مَلِك. إِنِّي لِهذَا وُلِدْتُ ولِهذَا أَتَيْتُ إِلى العَالَم، لِكَي أَشْهَدَ لِلحَقّ. فَكُلُّ مَنْ هُوَ مِنَ الحَقّ، يَسْمَعُ صَوتِي».
قَالَ لَهُ بِيلاطُس: «ومَا هُوَ الحَقّ؟». قَالَ هذَا، وعَادَ فَخَرَجَ إِلى اليَهُود، وقَالَ لَهُم: «أَنَا لا أَجِدُ فِيهِ أَيَّ ذَنْب!

يا إخوَتي، مِنْ يَهُوذَا، عَبْدِ يَسُوعَ المَسِيحِ وأَخِي يَعْقُوب، إِلى الَّذِينَ دعَاهُمُ اللهُ الآب، وأَحَبَّهُم، وحَفِظَهُم لِيَسُوعَ المَسِيح:
لِتَفِضْ عَلَيكُمُ الرَّحْمَةُ والسَّلامُ والمَحَبَّة!
أَيُّهَا الأَحِبَّاء، إِنِّي إِذْ كُنْتُ شَدِيدَ الرَّغْبَةِ في أَنْ أَكْتُبَ إِلَيْكُم في شَأْنِ خَلاصِنَا المُشْتَرَك، رأَيْتُ مِنَ الضَّرُورَةِ أَنْ أَكْتُبَ إِلَيْكُم طَالِبًا مِنْكُم أَنْ تُجَاهِدُوا في سَبِيلِ الإِيْمَانِ الَّذي سُلِّمَ إِلى القِدِّيسِين.
فقَدِ ٱنْدَسَّ بَيْنَكُم أُنَاسٌ كُتِبَتْ عَلَيْهِم هذِهِ الدَّينُونَةُ مُنْذُ القَدِيم، كَافِرُون، حَوَّلُوا نِعْمَةَ إِلهِنَا إِلى عِهْر، ويُنْكِرُونَ سَيِّدَنَا ورَبَّنَا الوَحِيدَ يَسُوعَ المَسِيح.
أُريدُ أَنْ أُذَكِّرَكُم، أَنْتُمُ الَّذِينَ تَعْلَمُونَ هذَا كُلَّهُ، أَنَّ الرَّبَّ، بَعْدَ أَنْ خَلَّصَ الشَّعْبَ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ، عَادَ فَأَهْلَكَ الَّذِينَ لَم يُؤْمِنُوا.
والمَلائِكَةُ الَّذِينَ لَمْ يَحْفَظُوا مَنْزِلَتَهُمُ الرَّفِيعَة، بَلْ تَرَكُوا مَقَامَهُم، أَبْقَاهُم لِيَوْمِ القَضَاء العَظِيمِ مُوثَقِينَ بِقُيُودٍ أَبَدِيَّةٍ في أَعْمَاقِ الظَّلام.
كذلِكَ سَدُومُ وعَمُورَةُ والمُدُنُ المُجَاوِرَة، الَّتي زَنَتْ على مِثَالِ أُولئِكَ، وَٱسْتَسْلَمَتْ لِشَهَواتٍ مُخَالِفَةٍ لِلطَّبيعَة، فَلَقِيَتْ عِقَابَ نَارٍ أَبَدِيَّةٍ وجُعِلَتْ أُمْثُولَةً لِغَيْرِهَا.

رجّح العلماء أنّه وُلِد في نابولي. ونظرًا لما كان متّصفًا به من العلوم والفضائل، أقيم أسقفًا على مدينة بانافنتي من أعمال إيطاليا. ولم يقبل هذه الأسقفية إلاّ بأمر الحبر الأعظم. فظهر راعيًا فاضلاً ورسولاً غيورًا. ساس رعيته بكلّ نشاط فكان يطوف القرى والمدن، مرشدًا، عاملاً على خلاص النفوس، عَطوفًا على الفقراء والبائسين. يشدّد عزائم المسيحيين المساقين إلى العذاب أيام الاضطهاد.
وإذ تحقّق الوالي غيرته وثباته في الإيمان طرحه في أتون متّقد، أقام فيه ثلاثة أيام مثابرًا على الصلاة، فصانه الله من أذى الحريق. لذلك غضب الوالي وأمر بأن يمزّقوا مفاصل جسده كلّها. وألقى القبض على شماسه الخاصّ فسطوس وعلى قارئ كنيسته اللذين أتيا لزيارته، يرغبان الموت معه، فقيّدهم الوالي جميعهم بالسلاسل وجرَّهم أمام عربته إلى مدينة بوزولس حيث طُرِحوا للوحوش فآنستهم وربضت على قدمي جنواريوس، فنسب الوالي هذه الأعجوبة إلى فعل السحر، كما كانت عادة المضطهدين.
ثمّ أمر بقطع رؤؤسهم. فضرب الله الوالي بالعمى فعاد إلى رشده وأخذ يترجّى القديس ليشفيه فرقّ له وشفاه. فانذهل الحاضرون وآمن منهم كثيرون، أمّا الوالي فما كان إلاّ ناكر الجميل. وخوفًا على وظيفته، لم يطلق القديس، بل أمر بقطع رأسه ورؤوس مَن معه وجميع الذين آمنوا وذلك سنة 305.
أمّا جسد القديس جنواريوس فأُخِذ إلى دير جبل العذراء في مدينة بانافنتي. ثمّ نُقِل إلى كاتدرائية نابولي حيث هو الآن محفوظ بكلّ إكرام. وإنّ دمه المحفوظ في قنينة إلى اليوم يتحرّك كلّما أدنوه من هامة القديس وذلك على مرأى الناس الزائرين لضريحه. وقد فحص الأطباء والعلماء هذا الدم، فأعلنوا أنّ هناك معجزة حقيقية ثابتة لا تقبل الشك والريب. صلاته معنا. آمين.